December 23, 2011 Post 4

الآن و بعد أن إنتهت هذه الحرب(حرب العالمية الثانية) و إنتصرت بريطانيا بفضل عبقرية قائدها العظيم وينستون تشرشل هاهي تعزله عن الحكم و تُعَيِّن غيره مكانه، و هذا يدل على أن الشعوب التي تستمرُ في السيادة هي الشعوب التي تسعى دائما إلى الأفضل، و لو كان تشرشل من بيننا و أنجز لنا ما أنجزه في هذه الحرب لرضيناه قائد لنا لبقية عمره و بل حتى بعد مماته و لأعطيناه ألقابا خالدة و عاملناه كما لو أنه أفضل ما حدث لنا، بل و لقلنا ان النساء عجزنا أن يلدن تشرشل…

عبدالله القصيمي،  هذه هي الأغلال

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s