لماذا إحتقر جبران خليل جبران نفسه سبع مرات؟

لماذا إحتقر جبران خليل جبران نفسه سبع مرات؟

جبران خليل جبران

لماذا إحتقر جبران خليل جبران نفسه سبع مرات؟

سبع مرات احتقرت نفسي

أولاً عندما رأيتها تتلبّس بالضعة لتلتمس الرفعة

ثانياً عندما رأيتها تقفز أمام المخلصين

ثالثاً عندما خُيرت بين السهل والصعب فاختارت السهل

رابعاً  عندما اقترفت إثماً ثم جاءت تعزي ذاتها بأن غيرها يقترف الأثم مثلها

خامساً عندما احتملت ما حل بها لضعفها، ولكنها نسبت صبرها للقوة

سادساً عندما احتقرت بشاعة وجه ما هو عند التحقيق سوى برقع من براقعها

سابعاً عندما أنشدت أغنية ثناء ومديح، وحسبتها فضيلة

جبران خليل جبران

غيث ملكاوي: غريق

غريق
إذا في دُجى الليل ذُقتَ الأرَقْ
ومن وهم يــــأسٍ جَوَاك احترق
فلا تــــقْنَـــطَنّ ولا تـيْــــــأسَنّ
ونــاظر بُعَيْــــدَ الظلام الغسق

تصَبّرْ فمـــــا في النّحيب دواءٌ
إذا للتّــــظَلّمِ قلبـــــــــــك رَقْ

وإني لأصبــــر حتـــــى إذا ما
تشَقّقَ جــرحي ودمعي دَفَقْ

فإن قُلْـــت أنـــي لأنـطق زوراً
أَذُقْــــتَ ثُبوريَ فيما سبَقَ؟؟

فأبصر بشعري ، فما كان إلا
مجرد حبــــــرٍ يواسي الورق

وإن قلـــــت أني أجيد البكاء
فهل من غريقٍ أجاد الغرق؟!

بقلم صديق الصفحة السيد غيث ملكاوي
https://www.facebook.com/ghaith.a.malkawi

 

 

 

أشرف الحمراوي: الحنين المقدّس.. و فردوس الآثمين

أعشقك بالأسحار

و أرثوك في المنام

و سأهيم صبابة بك

من طلوع الشمس

إلى ساعة الأحلام

و سأحنٌ إليك

و الناس نيام

يا مهرب الخطيئة

يا متنفّس الآثام

حينما تصبح الثورة خطيئة

و يستعصى علينا أن ننام

********************

عندما يصبح الحق خطيئة

و الحق أن يقال

سأتمرد على الحق

و أثور على الزمان

و سأنشدك يا وطنا

يا مهجع الريح و الريحان

أهواك أو لا أهوى

يكفي أنُك تهواني

سأحملق في عينيك

لأقرأ لحنا بلا بيان

و سأرسم على شفتيك

ثورة بلا عنوان

********************

يا مهرب الخطيئة

جئت خاشعا

و في يدي قربان

سئمت كونك خطيئة

و أعياني التطهّر بلا توبة

سأعلنها ثورة هوجاء

في وجه حماة الحق

فما الحق إلا خطيئة

و ما القيم إلا كذبة أفريل

فهل يستوي الباطل و الحق

إن كانت شرور الدنيا

صنيعة القيم النبيلة

و هل يوجد فعلا حقّ

إن كانت قيمنا هزيلة

********************

أنصاف عقول

و أشباه أناسيٌ

شُبّه لها أنها صنعت ثورة

بالتهافت على الكراسي

و سرعان ما نسيت

أنها زورت ثورة

و أنها إلى يوم غير معلوم

قابعة في غياهب السجون

صمت فاضح

و جرأة محتشمة

عدل جائر

و يوميات بائسة

بشر طافح

و قلوب مطمئنة

و الكل في دعة القلب يهون

أنٌى طريق الثورة إلى عقلك

و هاته القيم كانت

و لا تزال تكون

————————————-

 بقلم صديق الصفحة:

Achraf Hamraoui

باسكال صوما: رجال حياتي…

أعزائي القراء، القصيدة النثرية التالية قد يجد فيها البعض استفزازاً ولكن هذا ليس المقصود من نشرنا لها ونحن نتأسف في حال وقوع ذلك. القصيدة النثرية تحتوي على وجهات نظر صاحبتها وهي بالتالي تحتمل الصواب والخطأ. إن هدفنا سامٍ ونبيل وهو أن نمتد جسراً بينكم.

Pascale Sawma

Pascale Sawma

إنّهم كثرٌ فعلاً حتّى أنّني أعجز عن استذكار الجميع

ذاكرتي تخونني في بعض المحطّات

أستعرض الشريط الآن وقد عبرت تلك الأرض

وقد بنيت حياتي خارجهم جميعاً

بدون استثناء

يؤلمني جسدي عند استحضار بعضهم

تطاردني أيديهم حتّى اليوم

وأسمع طلقات قبلهم الجارحة…

والّتي فارقت الحياة

وتوجعني أنوثتي الّتي تدور في حلقات مفرغة من الأصابع الخشنة

الّتي هزّت أرجوحتي ثمّ حلّقت بعيداً

آخرون تضحكني ذكراهم

تفاجئني قدرة صورهم على حثّ ذرّات الضحك في حنجرتي

فهم أوّل من علّمني حكمة السّخرية

وحكمة التهكّم من الألم ومن أسبابه

بعضهم يثيرون شفقتي

ويؤنّبون ضميري

إلاّ أنّني أدركت أنّ الّذين نسبّب لهم الألم

ننساهم… أو نمنحهم فسحةً صغيرةً في ألبوم الصور

أمّا الّذين يكسرون شيئاً ما فينا

خالدون كما الحقيقة في أعماقنا

وفي ذاكرة أجسادنا وخزائن حياتنا المغلقة

على شهقة الأقدار.

بقلم الآنسة باسكال صوما
https://www.facebook.com/pascale.sawma

 

ملاحظة هامة: بإمكانكم إرسال ما تبدعون من أشعار إلى بريدنا الإلكتروني مرفقة مع صورة لكم أو بوستر من تحضيركم ونحن نشاركها هنا وعلى صفحتنا على فيسبوك بعد ذلك. أما عنوان بريدنا الإلكتروني فهو illuminatosanimos@gmail.com

عاطف يحياوي: صرخة بورما

This wallpaper belongs to its original owner. Edited

أتفلح تراتيل الكهان في المعابد

في مسح الذنوب بعد الممات؟

ترى العالم شارداً

في إحدى النزوات

بينما الشفق يؤذن مع الغروب

ليزحف الليل، وتولد النجمات

تراقص القمر حينا

لتضعه وسط الخانات

كمطر، تلامس رمل الصحراء

تلملم، الحبات

و موج يتلاطم على الصخر

مفتّحاً، النتؤات

برزخاً يفصل بين ضفتين

يباعد بين القارات

ظلاًّ يداعب الغابة

يحنو على الشجيرات

لكن في مكان ما

يتوارى صمت مكلوم

وسط الصرخات

يدفن جثمانا مهيباً

ما رحمته ، الطلقات

صورة وليد ناشئ

لفظته، الحياة

أم ثكلى، تجالد الحزن

لا تنفس عنها الأهات

لا ذنب لها سوى دين

يرفض ، الاختزالات

 بإسم التعصّب

نرتكب أشنع الفظاعات

 فمتى نطوي صفحة الألم

أم أن صديقنا الموت

أصبح من المسلّمات

 و لماذا تعلو لغة الدم

 كل اللغات

 نلجأ إليها ” مكرهين”

 لحل كل النزاعات

 فبماذا سيحتفظ التاريخ

  ..غير غبار، الذكريات

 

 بقلم صديق الصفحة

عاطف يحياوي

محمد البوعيادي: في شيوخ السّلفيّة

أعزائي القراء، القصيدة النثرية التالية قد يجد فيها البعض استفزازاً ولكن هذا ليس المقصود من نشرنا لها ونحن نتأسف في حال وقوع ذلك. القصيدة النثرية تحتوي على وجهات نظر صاحبها وهي بالتالي تحتمل الصواب والخطأ. إن هدفنا سامٍ ونبيل وهو أن نمتد جسراً بينكم.

No copyright infringement intended.

…وَ يَصْرُخُونَ:

أَبــانَا الذي في السّماءْ

بعضُ الجَوَارِي

وَ أرْبَعُ نِسَـــاءْ

مَا طابَ ننْكِحُهُ على المَلإِ حَلالاً

وَ ما لمْ يطبْ نَنْكِحُهُ فِي الخَفاءْ

وَ يُرعِدُونَ وَ يُبْرِقوننْ

وَ يزْعَقُونَ وَ يَبْصُقٌونْ

وَ يُجَاهِدُونَ فِي الخَواءْ

وَ إنْ حَمَلْتَ أَحْزَانَكَ في الشَّوارِعِ غَاضِباً

يُكَفِّرُونَكَ على الهَواءْ

المَجْدُ للفِرْعَونِ يــا هَذا

عَليهِ اغتِصابُناَ وَ عَلينَا الوَلاءْ!!

ألمْ تَسْمَعْ عنِ الرِّضاَ بالقَدَرِ

وَ عنِ التَّسْلِيمِ بالقَضاءْ

يُريدُ الحاكِمُ لنَا خَيْراً !!

وَ نُريدُ.. فيُكُونُ مَا يَشاءْ

ألا بَئستْ شرِيعَةُ البُؤسِ

والجَهْلُ المُقدَّسُ والغَباءْ

هَذي النّساءُ بَشرٌ مِثْلُكمْ

أوْ خَيرٌ مِنْكُمُ يا جِراءْ

و الجُمُوعُ التي رَكِبْتُمْ ظَهْرَ ثورَثِها

مرضى..جياعٌ وأينَ الدّواءْ

تَجْلدُ الشَّمْسُ ظُهورهمْ صيفاً

وَ يمُوتونَ برداً إذا حلّ الشِّتاءْ

و أنتمْ في الجائزِ والحرامِ

و المَكْروهِ والممنُوعِ والمُستَحَبِّ على السّواءْ

بَئِسَتْ دُروسُكُم في البلاغَةِ كُلُّهَا

و الصَّرْفِ والنَّحْوِ والإملاءْ.

By Mohamed Elboayadi 

illuminatosanimos@gmail.com

صديق الصفحة أشرف حمراوي: يقظة الأحلام

في يقظة أحلامي

أرى الدنيا أحلاما

أرى العمر

يمر كالأحلام

أرى المنتشي

يحاول إنتزاع الأحلام

أرى شعوبا

تنام في الأحلام

فهل أني لا زلت إنسان ؟

********************

في يقطة أحلامي

أرى الدنيا همٌا و ضيقا

شخصيتي تخنقني

هويتي تخنقني

وطني يخنقني

عروبتي تخنقني

فهل أني لا زلت إنسان ؟

********************

في يقظة أحلامي

أرى الدنيا تمرٌدا و ثورة

أرى شرارة الثورة

تلمع في عيون البعض

أشتم ريح الثورة من عرق البعض الآخر

تصلني أصداء الثورة

من كل الإتجاهات

فهل صرت إنسان ؟

By Achraf Hamraoui